عرض الصفحة 6 - وِرْدُ يَوْمِ الجُمْعَةِ

 

 

 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  
 

الصفحة 6 - وِرْدُ يَوْمِ الجُمْعَةِ


رب رقني فِي مدارج المعارف،

وَقلبني فِي أَطوار أَسرار الحقائق،

وَاحفظني وَاحجبني فِي سرادقات حفظكَ،

وَمكنون سرّ سركَ،

عَنْ وَرود الخواطر التي لاَ تليق بسبحات جلالك. رب أَقمني بِكَ فِي كُلّ شأَن،

وَاشهدني لطفكَ فِي كُلّ قاص وَدان،

وَافتح عين بصيرتي فِي فضاء ساحة التوحيد،

لأَشهد قيام الكل بِكَ شُهُوْدِا يقطع نظري عَنْ كُلّ مَوْجُوْد،

يَا ذا الفضل وَالجود. رب وَأَفض علي من بحار تجريد أَلِفِ الذَات الأَقدس مَا يقطع عني كُلّ علاقة تعجم إِدراكي،

وَتغلق دوني باب مطلبي،

وَاسبغ علي من هيولى نقطتها الكلية البارزة من ملكوت غيب ذَاتِكَ،

مَا أَمد بِهِ حروف الكون،

محفوظا من النقص وَالشين،

يَا مَنْ وَسع كُلّ شيء رحمة وَعلما،

يَا رب العالمين. رب طهرني ظاهرا وَباطنا من لوث الأَغيار،

وَالوقوف مَعَ الأَطوار،

بفِيض من طهور قدسكَ،

وَغيبني عنهم بشُهُوْدِ بوارق أَنسكَ،

وَاطلعني عَلَى حقائق الشياء،

وَدقائق الأَشكال،

وَأَسمعني نطق الأَكوان بصريح توحيدكَ فِي العوالم كلها،

وَقابل مرآتي بتجل تام من جواهر اسماء جلالكَ وَقهركَ،

حَتى لاَ يقع علي بصر جبار من الإِنس وَالجن،

إِلاَّ انعكس عَلَيْهِ من شعاع ذلكَ الجوهر مَا يحرق نفسه الأَمارة بالسوء،

وَيرده ذليلا،

وَيقلب عني بصره خاسئا كليلا،

يَا مَنْ عنت لَهُ الوجوه وَخضعت لَهُ الرقاب،

يَا رب الأَرباب. رب وَابعدني عَنْ القواطع عَنْ حضرات قربكَ،

وَاسلبني مَا لاَ يليق من صفاتي بغلبة أَنوار صفاتكَ،

وَأَزح ظُلَم طبعي وَبشريتي بتجلي بارقة من بوارق نور ذَاتِكَ،

وَامددني بقوى ملكية،

أَقهر بِهَا مَا استولى عليّ من الطبائع الدنية،

وَالأَخلاق الردية،

وَأَمح من لوح فكري أَشكال الأَكوان،

وَأَثبت فِيه بيد عنايتكَ سرّ حرز قربكَ السابق المكنون بَيْنَ الكاف وَالنون،

يَا نور النور،

يَا مفِيض الكل من فِيضه المدرار،

يَا قدوس،

يَا سلام،

يَا صمد،

يَا حفِيظ،

يَا لطيف،

يَا رب العالمين،

وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِينَ،

وَالْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.


-


الصفحة 6 - وِرْدُ يَوْمِ الجُمْعَةِ


 
  االصفحة السابقة

المحتويات

الصفحة التالية  

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





اختلف الفقهاء في أفضل أنواع الحيوانات للأضحية، والواقع أن هذا أمر يعود إلى اختلاف أذواق الناس في استطابة أنواع لحوم الحيوانات. وذهب أكثر الفقهاء إلى أنَّ الأضحية لا تجوز من غير الأنعام، وذهب ابن حزم وبلال من الصحابة إلى جوازها من كل الحيوانات التي يُؤكل لحمها والتقرب إلى الله بِها. والأضحية جائزة بكلِّ حيوانٍ يُؤكَل لحمُه، مِنْ ذي أربعةٍ أو طائرٍ كالفَرَسِ والإبِلِ وبقرِ الوحشِ والديكِ، والحيوانِ الحلال أكلُه، والأفضل فِي ذلكَ ما طاب لحمُه وكثُر وغلا ثمنُه، ويقول بلال رضي الله عنه: ما أبالي لو ضحَّيتُ بديك. وقال الحنفية: يكره ذبح دجاجة وديك؛ لأنه تشبُّهٌ بالمجوس، وعلة التشبيه هذه منتفية بعد أن أصبح أكل الدجاج والديك شائعاً بين المسلمين، وكان قبل ذلك قليلاً، فقد كان المسلمون لا يستسيغون أكلَ الدجاج.
فضيلة الشيخ الدكتور رمضان صبحي ديب الدمشقي [الفصل السابع من كتاب إيجاز البيان عن سيرة فضيلة الشيخ رمضان - -]

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!