تَوَجُّهِ حَرْفِ الرَّاءِ

 

تَوَجُّهِ حَرْفِ الرَّاءِ ربّ ربّني بلطيف ربوبيتكَ تربية مفتقر إِلَيْكَ،
لاَ يستغني أَبداً عنكَ،
وَراقبني بعين رعايتكَ مراقبة تحفظني من كُلّ طارق يطرقني بسوء فِي نفسي،
أَو يكدر علي وَقتي وَحسي،
أَو يثبتَ فِي لوح إِرادتي خط حظ من الحظوظ،
وَاسعدني تجد ؟؟؟ سعيدا يسعدني لديكَ،
وَارزقني راحة الأَنس بِكَ،
وَرقّني إِلى مقام القرب مِنْكَ،
وَروّح روحي بذكركَ،
وَرددني بَيْنَ رغب فِيْكَ وَرهب مِنْكَ،
وَردّني برداء التوحيد وَالرضوان،
وَأَوردني موارد القبول،
وَهبني رحمة مِنْكَ تلم بِهَا شعثي،
وَتقوم بِهَا عوجي،
وَتكمل بِهَا نقصي،
وَتردّ بِهَا شاردي،
وَتهدي بِهَا حائري،
فَأَنْتَ رب كُلّ شيء وَمربيه،
رحمتَ الذواتَ،
وَرفعتَ الدرجاتَ،
قربكَ روح الأَرْوَاح،
وَريحان الأَفراح،
وَعنوان الفلاح،
وَراحة كُلّ مرتاح،
تباركتَ رب الأَرباب،
وَمعتق الرقاب،
وَكَاشِفَ العذاب،
وَسعتَ كُلّ شيء رحمة وَعلم،
وَغفرتَ الذنوب حنأَنَا وَحلم،
وَأَنْتَ الغفور الرحيم،
الحليم العليم،
العلي العظيم.
وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَبِيِّ الأَمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ،
وَالْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ.

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad: