59- القصيدة التاسعة والخمسون وهي خمسة عشر بيتاً من البحر المتقارب

59- القصيدة التاسعة والخمسون وهي خمسة عشر بيتاً من البحر المتقارب

1 لِظَبْيَةِ طَيٍّ ظُبَا صَارِمٍ  ***  تَجَرَّدَ مِنْ طَرْفِهَا السَّاحِرِ
2 وَفِي عَرَفَاتٍ عَرَفْتُ الَّذِي  ***  تُريدُ فَلَمْ أَكُ بِالصَّابِرِ
3 وَلَيْلَة جَمْعٍ جَمَعْنَا بِهَا  ***  كَمَا جَاءَ فِي الَمثَلِ السَّائِرِ
4 يَمِينُ الْفَتَاة يَمِينُ فَلَا  ***  تَكُنْ تَطْمَئِنُّ إِلَى غَادِرِ
5 مُنىً بِمِنىً نِلْتُهَا لَيْتَهَا  ***  تَدُومُ إِلَى الزَّمَنِ الْآخِرِ
6 تَوَلَّعْتُ فِي لَعْلَعٍ بِالَّتِي  ***  تُرِيكَ سَنَا الْقَمَرِ الزَّاهِرِ
7 رَمَتْ رَامَة وَصَبَتْ بِالصَّبَا  ***  وَحَجَّرَتِ الْحَجْرَ بِالْحَاجِرِ
8 وَشَامَتْ بَرِيقاً عَلَى بَارِقٍ  ***  بِأَسْرَعَ مِنْ خَطْرَة الْخَاطِرِ
9 وَغَاضَتْ مِيَاهُ الْغَضَا مِنْ غَضًـى،  ***  بِأَضْلُعِهِ مِنْ هَوًى سَاحِرِ
10 وَبَانَتْ بِبَانِ النَّقَا فَانْتَقَتْ  ***  لَآلِئَ مَكْنُونِهِ الْفَاخِرِ
11 وَآضَتْ بِذَاتِ الْأَضَا الْقَهْقَرَى  ***  حِذَاراً مِنَ الْأَسَدِ الْخَادِرِ
12 بِذِي سَلَمٍ أَسْلَمَتْ مُهْجَتِي  ***  إِلَى لَحْظِهَا الْفَاتِكِ الْفَاتِرِ
13 حَمَتْ بِالْحِمَى وَلَوَتْ بِالْلِّوَى  ***  كَعَطْفَة جَارِحِهَا الْكَاسِرِ
14 وَفِي عَالِجٍ عَالَجَتْ أَمْرَهَا  ***  لِتُفْلِتَ مِنْ مِخْلَبِ الطَّائِرِ
15 خَوَرْنَقُهَا خَارِقٌ لِلسَّمَاءِ  ***  يَسْمُو اعْتِلَاءً عَلَى النَّاظِرِ
System.String[]

The Meccan Revelations Website:


The Sun from the West:


The Single Monad:





إن الرابطة في حقيقتها هي كمال المحبة وحسن الاتباع، والالتزام بالعهد الذي قام بين الشيخ والمريد، وتحليل الحلال وتحريم الحرام، والإكثار من الذكر والطاعة بقدر الاستطاعة، فعندما يلتزم المريد ببنود العهد تقوى العلاقة بينه وبين الشيخ وإن لم يستحضر صورة الشيخ. وما فائدة أن يستحضر المريد صورة الشيخ في كلِّ لحظة وهو ناقض لعهده، مخالف لشيخه ولدينه؟
فضيلة الشيخ الدكتور رمضان صبحي ديب الدمشقي [الفصل السابع من كتاب إيجاز البيان عن سيرة فضيلة الشيخ رمضان - -]

مشاركة الصفحة

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
SINGLEMONAD

الإعجاب بصفحتنا على الفيسوك:
IBNALARABICOM


الإعجاب بهذه الصفحة على الفيسبوك:

اختر أي نص لتقوم بتغريده!