By Mohamed Haj Yousef

57- القصيدة السابعة والخمسون وهي ثمانية أبيات من البحر الطويل

57- القصيدة السابعة والخمسون وهي ثمانية أبيات من البحر الطويل

1 أَلَا يَا نَسِيمَ الرِّيحِ بَلِّغْ مَهَا نَجْدِ  ***  بِأَنِّي عَلَى مَا تَعْلَمُونَ مِنَ الْعَهْدِ
2 وَقُلْ لِفَتَاة الْحَيِّ مَوْعِدُنَا الْحِمَى  ***  غُدَيَّة يَوْمِ السَّبْتِ عِنْدَ رُبَا نَجْدِ
3 عَلَى الرَّبْوَة الْحَمْرَاءِ مِنْ جَانِبِ الضَّوَى،  ***  وَعَنْ أيْمَنِ الْأَفْلَاجِ وَالْعَلَمِ الْفَرْدِ
4 فَإِنْ كَانَ حَقّاً مَا تَقُولُ وَعِنْدَهَا  ***  إِلَيَّ مِنَ الشَّوْقِ المُبَرِّحِ مَا عِنْدِي
5 إِلَيْهَا، فَفِي حَرِّ الظَّهِيرَة نَلتَقِي  ***  بِخَيْمَتِهَا سِرَّا عَلَى أَصْدَقِ الْوَعْدِ
6 فَتُلْقِي وَنُلْقِي مَا نُلَاقِي مِنَ الْهَوَى  ***  وَمِنْ شِدَّة الْبَلْوَى وَمِنْ أَلَمِ الْوَجْدِ
7 أَأَضْغَاثُ أَحْلَامٍ، أَبُشْـرَى مَنَامَة،  ***  أَنُطْقُ زَمَانٍ كَانَ فِي نُطْقِهِ سَعْدِي
8 لَعَلَّ الَّذِي سَاقَ الْأَمَانِي يَسُوقُهَا  ***  عَيَاناً فَيُهْدِي رَوْضُهَا لِي جَنَى الْوَرْدِ
System.String[]





لا يمكنك التعليق على هذه الصفحة!

( يرجى الدخول أو التسجيل في الموقع!)


التعليقات


|البداية| |محي الدين| |الكتب| |الجوهر| |الفتوحات| |الفصوص| |المسامرات| |الشعر| |أوراد| |مخطوطات| |مقالات| |أخبار| |المعرض| |اقتباسات| |بحث| |المنتديات| |حول| |
تمت مشاهدة هذه الصفحة 1006 مرة، وقد بلغ عدد المشاهدات لجميع الصفحات 7427061 مرة منذ 2020-08-04.